مرجبا بك في اول مجتمع بيتكوين عربي، رجاءا قبل البدأ المرجوا قراءة شروط المشاركة في المنتدى بالضغط في هذا

الرابط

حكم الشرع في التداول (المضاربات)

+4 تصويتات
سُئل فبراير 4 في تصنيف نقاش عام واقتراحات بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اود ان اشرح لكم ما أنا بصدده واشكركم علي سعة صدركم
اولا. ارجو الافادة هل يوجد طريقة لكي اعرف بها سعر البيتكوين في تاريخ محدد؟
سوف اخرج من مجال التداول والعملات الرقمية سواء بالمضاربة او بالادخار او بالتعدين
اود ان اجمع راس مالي واعرف القيمة الحقيقية لمالي الذي كنت قد اشتريت به بيتكوين.
بصورة اوضح انا املك في منصة التداول كل تحويلات البيتكوين التي كنت اشتريها من المواقع او من الاشخاص واقوم بتحويلها الي المنصة من منتصف عام ٢٠١٦ حتي الان
انا  
والان بعد مشاهدة فتوي للشيخ عمرو عبدالكافي وتحريمه البيتكوين قررت الخروج من هذا المجال تماما
ارجو منكم مساعدتي اذا كان يوجد موقع او طريقة اقوم بها بحساب التحويلات البيتكوين من سنة٢٠١٦ حتي اقوم باستخراج راس مالي فقط واتخلص من الباقي الذي اراه اصبح حراما.
رأيت في التداول اني اصبحت مقامرا والبيتكوين اصبحت مثل كرة الروليت في صالات القمار
رأيت اني عندما اجني ارباح من عملة بعد صعودها اجنيها علي حساب ناس اخري حينما يتم عمل pump ثم dump
يوجد اشخاص ربحو واشخاص  ليس لهم دراية بالسوق واساليبه القذرة  خسرو اموالهم
رايت ان هذا الربح ليس مكسباً طيبً حلال يباركه الله
مع العلم انني لم اشارك في الجروبات التي تقوم يالاتفاق علي قنوات التليجرام لكي يقومو بعمل pumpلعملة معينة
ولكن العملة التي املكها هيا التي قد وقع الاختيار عليها بين الفريق الذي سوف يقوم pump ويقومون بالبدأ حتي يصلو للهدف ثم يهبط السعر وفي هذا الوقت اكون انا ايضا قد ربحت ولكن الست انا ايضا اصبحت مساهما بطريق غير مباشر؟انا اري انني اصبحت مشاركا.
تم النقاش في مشروعية pumpوال dump من قبل في هذا اللينك
https://ask.arabbit.net/4403/حكم-صناعة-السوق-في-تجارة-العملات-الألكترونية-حرام-ولا-حلال
وبعض الاخوة قال انها يحرم المشاركة بها
ودعوني اسأل سؤال
اذا كنت في السوق  وبحثت عن عملة لكي اقوم بالمضاربة ووجدت العملة خاملة ولكن الان اصبحت تنشط وبدء السعر بالارتفاع ومن خلال الشارت تأكدت انها سوف ترتفع لانها ركبت موجة ال pump
ما رأيكم هل يجوز  الدخول في الصفقة وجني الارباح
ام انني في هذه الحالة اصبحت مشاركا في العملية وسوف احني ارباح علي حساب جهال بالسوق وأساليبه
ناهيكم عن الاشاعت التي تطلق من صناع السوق ليوجهو المضاربين في الفخاخ
اليس هذا مقامرة! اليس هذا تغرير بالاشخاص وتدليس!
بحانب العملات التي تدخل في امور محرمة ومشبوهة dark web ودعارة وخمور وغيره وغيره.
عندما قال مفتي مصر ان البيتكوين حرام شرعا قمنا بهماجمة الفتوي وانا اقول قمنا لاني كنت من ضمن الذي رأو انها افتاء سلطه.
وأود ان اضيف نقطة لانها استوقفت انتباهي.
اذا كان مفتي الديار للدولة التي انتمي اليها افتي بشئ وحرمه وقمنا كامصريين رفضنا ونبذنا فتوته ولم يؤخذ بها
هل هذا الفعل يصلح أمة او دولة.
اذا كان راس الدين الذي يتمثل في مفتي الدولة لايعتد بكلامه اذا سوف تكون سنة نستن بها بأن نمشي علي اهوائنا ولا نأخذ بكلام اهل العلم حتي وان كان تم الافتاء إرضاء لسلطة او مصلحة شخصية ولاكن ان افترقت الشعوب وكل واحد اخذ برأيه. ونحن ايضا لانملك العلم الشرعي فسوف تزداد الفتن.
اود ان اضرب مثالاً
انت اب في بيتك وعندك اربع اولاد
وقمت باتخاذ قرار وطلبت من اولادك ان ينصاعو له ويقومو بتنفيذ كلامك.
وانت القرار الذي اتخذته خطأ ولكنك لاتدرك انك خطأ
وطالبت اولادك بأن يفعلو ماامرتهم بيه.
ولكن لم يفعلو لانهم رأو انك مخطئ وعصو كلامك ورأيك!
هل هذا يرضيك؟الن تشعر بأن هذا ناقوس خطر بأن اولادك بدأو في الخروج عن طاعتك وانهم ليس عندهم علم ومعرفة او خبرة مثلك!وسوف تشعر بالضيق لان هذا الامر ممكن يتكرر مرة واثنين وثلاثة ولن يصبح لك سيطرة علي اولادك شعور مقلق بأن بيتك مهدد.
قمت بالبحث حتي رايت خطبة جمعة الشيخ الدكتور عمر عبدالكافي اخر شهر يناير بتحريم البيتكوين
كلٍ منَّا يكون في حياته شيخ عالم ديني يجله ويحترمه  ويعهد عليه العلم والثقة وانه لايخشي في الحق لومة لائم وحينما يفتي يؤخذ بفتواه وانا أجل واحب واحترم وهو شخي واخذ منه العلم الدكتور عمر عبدالكافي
اعلم انه يوجد فتوي من موقع islamway بجواز التعامل بالبيتكوين هذه فتوة واحده ولكن يوجد عدة فتاوي تحرمها ارجوا التفحص والتمحص والبحث عت اقوال العلماء في البيتكوين.
اخيرا اعتذر للإطالة المبالغ فيها والاخطاء الإملائية وانا لااريد ان افتعل بلبلة انما اريد وجه الله وارجو ان تعذروني
ولكن اقسم بالله العظيم انا قولت الكلام ده كله حتي اخرج مافي صدري لكم اخواني ولكم الاختيار
وهذه هي اخر مرة اكتب فيها مشاركة في هذا المنتدى الرائع برجاله الخلوقين الطيبين.
جزاكم الله خيرا وفقكم الله لما يحبه ويرضي
لينك فيديو الدكتور عمرو عبدالكافي
https://m.youtube.com/watch?v=9-GIVj1lV7A

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

7 إجابة

+2 تصويتات
تم الرد عليه فبراير 4 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي حسن،
صراحة احييك على كل ماقلته اخي الكريم وهذا ان دل فانه يدل على صفاء قلبك والبحث عن الصفاء في حياتك، في الحقيقة لا اعلم من اين ابدأ تطرقت للعديد من النقاط واحد هذه النقاط لا استطيع صراحة الاجابة عنها ويجب تركها لاهلها حتى لانفتي بدون علم...
لكن توجد بعض النقاط استطيع اعطاء رأيي بها وهي كالاتي :
1 عمليات pump and dump هذه عمليات موجودة في جميع الاسواق العالمية حتى الفوركس الذي يخضع لقوانين صارمة وتوجد به حسابات اسلامية مرخصة في السعودية يتم عمل لها من فترة الى اخرى عمليات ضخ بملايير الدولارات لكن هذه في اغلب الاحيان تقوم بها البنوك المركزية عندما تريد رفع سعر الصرف او تخفيضه في الاسواق العالمية في هذه الحالة لن يكون لتحليل المؤشرات اي دور واذا كنت فاتح صفقة في مثل هذه الفترات سيكون مصيرك الربح او الخسارة بشكل سريع بدون تدخل منك...هنا في هذه الحالة من يعتبر مذنب هل البنك المركزي ومن وراءه ام المتداولين الصغار.
كذلك في العملات الرقمية يوجد رجال اعمال وفرق تقوم بنفس ماتقوم به البنوك المركزية لكن على نطاق اصغر في هذه الحالة من المذنب رجال الاعمال الذين تلاعبو بالسوق ام المتداولين.
وكما للفووركس اوقات يكون فيها السوق مستقر كذلك العملات الرقمية يكون لها اوقات استقرار تستطيع تحليل مؤشراته.
وكما للفوركس حسابات اسلامية وربوية كذلك في تداول البيتكوين نظام تداول ربوي عن طريق الرافعة المالية ونظام ونظام تداول عادي بدون رافعة مالية...
بالنسبة لتداول العملات الرقمية الاخرى كما يوجد اسهم في البورصات العالمية لشركات خمور وقمار او شركات حلال مثل اسهم السيارات كذلك في عالم العملات الرقمية نفس الشيء.
2 بالنسبة لتحدثك عن طاعة الوالدين فهي واجبة لان طاعتهما من طاعة الله وهذه لاجدال فيها بشهادة كلام الله في كتابه العزيز:
بسم الله الرحمن الرحيم  وَقَضَىٰ رَ‌بُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ‌ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْ‌هُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِ‌يمًا . وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّ‌حْمَةِ وَقُل رَّ‌بِّ ارْ‌حَمْهُمَا كَمَا رَ‌بَّيَانِي صَغِيرً‌ا} صدق الله العظيم.
طاعة الوالدين تكون في الاحسان واعتقد لو كنت تريد اكمال دراستك وقالك ابوك كفاية عليك بكالوريا واريدك الان معي في محل التجارة...في هذه الحالة حتى تلتزم بالاية الكريمة ستبحث هل هو يحتاج فعلا مساعدتك ام فقط يعتقد ان مصلحة ابنه هي في ترك الدراسة وتعلم مهنة والده.
اذا كان فعلا يحتاج مساعدتك في هذه الحالة يجب ان تضحي بدراستك وتعمل مع والدك لكن ان كان فقط يعتقد ان مصلحتك في ترك الدراسة هنا يمكن ان تناقشه بالاحسان.
وهذا الامر ايضا يخص علماء الدين في اجتهاداتهم، خصوصا هذا الرابط الذي اوردته يظهر فيه هذا الشيخ الجليل ويتحدث بدون نفاق  وماقاله هو نابع من واجبه كشيخ تجاه المسلمين لكن في خطبته هذه ذكر تطور المبادلات عبر العصور من تبادل السلع الى استعمال الصدف مرورا بالعملات الفضية تم الذهبية تم الاوراق وصولا الى الكريديت كارد...وسوف اقف عند الكريديت كارد...
هل تعرف ان عدد الاموال الموجودة كارقام في الحسابات العالمية لايوجد مقابلها الحقيقي على ارض الواقع وكل الاموال الموجودة عبارة عن ارقام فقط ولو قام فقط 10 بالمائة من سكان بلد ما في طلب نقودهم كاش من البنك لوقعت ازمة مالية في هذا البلد.
يعني حتى الدولار بنفسه غرر بنسبة كبيرة جدا خصوصا ان لايوجد مايوازيه من الذهب وقيمته تنبع من احتياج العالم له واحتياج العالم له رهين ببيع مزيد من السلع الامريكية وهذا البيع رهين ايضا بخلق ازمات وبيع الاسلحة والادوية ووو والتحكم في اسعار النفط العالمي برفع الانتاح او تخفيضه حسب الحاجة السياسية والاقتصادية لذلك.
النظام المالي الحالي ككل مشبوه.
وعودة الى النقطة التي قلت انني لا استطيع الاجابة عنها وسوف اتركها لاهلها حتى لانفتي بغير علم ...
هل البيتكوين حرام، حقيقة لااريد ان ادخل امور دينية في مجال البيتكوين خصوصا ان هنالك فتاوي متضاربة حول الامر.
الشيء المتأكد منه انه بمجرد ان يتم الترخيص باحد المنصات المحترمة في السعودية وتضيف فقط العملات المعروفة كالبيتكوين وعمل وثائق kyc سيكون هنالك وضوح اكثر من الناحية الشرعية حيث سيتم التعرف على المتداولين ومعرفة طريقة صرفهم لهذا البيتكوين...
واخير اقول كما بدأنا باول اقتصاد وهو تبادل السلع مرورا بالعملات المعدنية  الى الورقية ثم الكريديت كارد....ربما تكون العملات الرقمية احدى محطاتنا الانسانية والله اعلم.
قلت اخي الكريم انها ستكون اخر مشاركة لك في المنتدى اتمنى ان تتراجع عن هذا الامر فنحن بحاجة لاشخاص بطيبتك وحبك لمشاركة افكارك مع الاخرين.
هذا كل ما املكه في جعبتي واتمنى من الاخرين مشاركة افكارهم وشكرا لك على هذا الموضوع المهم جدا.
تم التعليق عليه فبراير 4 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
اضافة بسيط تذكرتها للتو لا اعرف ان كنت تشاهد الافلام الامريكية او لا...لكن هذا الفيلم رائع وهو قصة حقيقية عن الكواليس وراء ازمة الرهن العقاري التي وقع في امريكا وتسببت في ازمات عالمية. فيلم رائع بكل المقاييس وشخصيات حقيقية.
الفيلم اسمه big short
بعض من هذه الشخصيات يقبع في السجن اغلبهم صغار رجال الاعمال ككبش فداد.
+1 تصويت
تم الرد عليه فبراير 4 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
أثابك الله اخي الحبيب وانا اقول الحبيب لا من باب المجاملة لا والله من باب الصدق.
لانك شخص ذو خلق ومتواضع ولاتتدخر جهدا للآخرين الذين انت تعرفهم بمجرد اسماؤهم في المنتدي .تساعدنا وتساعد المبتدئين امثالي بدون انتظار مال او شكر.
هذا يكفي بأن اعرفك واعرف كرمك وصفاء نفسك.ولا انسي اخواتنا الطيبين الذين لا يفرقون عنك شيء
ردك ماشاء الله به علم ومعرفة
ولكن دعنا نتحدث عن المضاربة في العملات الرقمية
مثال عملة doge...BCN وغيره دائما العملات هذه في خمول وعندما أجد احد هذه العملات ارتفع ادرك انها عملية pump واقوم بفتح صفقة شراء والخروج سريعا واجني الارباح. رأي ان هذه الصورة صورة غير مشروعة لجني المال
مثال.حينما يعْرِض عليك لص هاتف مسروق للبيع بسعر زهيد وانت علمت انه مسروق وقمت بشرائه منه مع علمك بإنه مسروق.
في حكم الشرع انت مثلك مثل اللص في الذنب لانك علمت وشاركت.
اري انه من القياس  ايضا ااpumpانا علمت وشاركت وحصدت ربح.
بالنسبة للبنوك او تعاملاتها انا علي علم تام بأن البنوك تقوم بافعال ربوية ومحرمة.
انا املك حساب في البنك ولكن بدون فائدة لكي ابتعد عن كل ماذكرته اخي bitcoiner لان أهل العلم افادو  بأن الفوائد علي البنوك والقروض هي ربا صريح وان فاعلها يأذن يحرب من الله. عافانا الله
مع العلم انه هناك بنوك تحت مسمي اسلامية رأي الشخصي وهذا اجتهاد.
ان الفوركس الاسلامي ماهو الا نوع من انواع التسويق للمضاربات.
شركات الوساطة ادركت ان نسبة كبيرة من المسلمين يريدون ان يدخلو هذا المجال ويجنو الارباح الطائلة ويصبحو اثرياء فقامت بعمل ماهو الحساب الاسلامي. وجعلت مندوبيها في المنتديات والمواقع يقومون بالتسويق المحترف وأقول المحترف ان هذا حساب اسلامي طبقا للمعايير الشرعية.
هذا اجتهاد شخصي بارك الله فيكم في الفوركس.
كنت اطلعت علي فيديو للشيخ محمد صالح المنجد وقال فيه ان موضوع البيتكوين يحتاج الي مجموعة من العلماء للوقوف علي مدي مشروعيتها ولم يفتي بالتحليل او التحريم.
وعندما قام الدكتور عمر عبدالكافي بالافتاء قال في حديثه انه ٤٢ عالم وهو ال٤٣ قامو بالبحث وخلصو ان البتكوين حرام شرعا.
انا اود ان اقول كل شخص  يتقي الله ويتحري الحلال دائما ان يسأل نفسه سؤال واحداً ويحدثها من هو الشخص الذي تنتظريه ان يتكلم عن البيتكوين والعملات الرقمية ككل وسواء اجازها ام حرمها سوف تتبعه سواء هذا الشخص داعية اسلامي او دولة او هيئة كبار علماء او او
لقد قرأت ان السعودية تقوم بتحريم البيتكوين
وهذا هو الرابط

http://www.arabitrend.com/2018/01/15/السعودية-ثالث-دولة-عربية-تحرم-التداول/
اخيرا اعتقد اخي الحبيب bitcoiner ذهاب دولة مثل السعودية الي فتح منصة وتقنين اوضاعها ليس مدعاة لان تكون حجة لنا بأن نشيد بمشروعيتها ولكن من الأفضل والاحوط لديننا ان نأخذ بالعلماء واقوال العلماء
وشاكر لسعة الصدر واعتذر مرة أخري للإطالة.
واشكرك اخي bitcoiner علي ترحيبك وحثك لي علي المشاركة في المنتدي
من فضلك اذا كان يوجد طريقة اعرف بها سعر البيتكوين في تواريخ سابقة رجاء رجاء ابلغني بها
جزاكم الله خير الجزاء
تم التعليق عليه فبراير 4 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
اخي الكريم اي عملة قبل ان تستثمر بها قم بدراستها جيدا.
اريد ايضا ان اشير الى فكرة المستثمرين في اسهم شركة الوليد بن طلال القابضة...قبل القبض عليه بسويعات قام العديد من رجال الاعمال ببيع اسهمهم لعلمهم انها ستنخفظ وعلمهم المسبق بقرب القبض عليه...تم البيع ومن اشترى خسر في 24 ساعة وانتظروا لاكثر من شهرين الى لحظة اطلاقه لينتعش سعر السهم مجددا...اعتقد ان هذه تجارة جاري بها العمل في العالم والله اعلم..اذا كنت تملك اسهم وعرفت انها ستهبط لازم تبيع واذا علمت انها ستصعد لازم تشتري...واحد اهم قوانين التداول بصفة عامة هي لاتشتري والسهم صاعد ولكي تعلم ذلك يجب قراءة المؤشرات....هذه قوانين مالية.
لكن في نفس الوقت توجد عملات رقمية للقمار او القنب الهندي هذه مفروغ في امرها والفتوى الشرعية فيها واضحة وضوح الشمس.
السؤال هنا ماذا لو اصبحت العملات الرقمية تحصيل حاصل يعني اختفاء الدولار والاورو مستقبلا وتعويضه بالبيتكوين او غيرها من العملات الرقمية؟
على كل حال موضوع البيتكوين هذا يحتاج الى مناقشات عديدة ويجب ان يجلس علماء الدين الى جانب المتخصصين في البورصات والعملات الرقمية حتى تكون الفكرة واضحة.
بالنسبة لاستفسارك عن تاريخ سعر البيتكوين منذ ظهوره الى الان اليك هذا الرابط وقم باختيار السنة التي تريدها او يمكنك اختيار all لكي يظهر لك الاسعار منذ ظهور البيتكوين.
https://coinmarketcap.com/currencies/bitcoin/historical-data/
تحياتي لك اخي الكريم واتمنى لك التوفيق كيفما كان قرارك سواء بالاستمرار في تداول بيتكوين او التوقف.
تم التعليق عليه فبراير 5 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
شكرا لك لمساهمتك في النقاش والتوضيح
انا اشاهد الافلام الأمريكية وسوف اشاهد الفيلم الذي ذكرته
بارك الله فيك اخي الفاضل. واتمني لك التوفيق والنجاح
+2 تصويتات
تم الرد عليه فبراير 5 بواسطة user5 عضو فضي (2,482 نقاط)
اخي الاسواق العربية تجد ندرة في الدولار فعندما ارسل شرآء عقد بتكوين فلازم ارسل من البنك والبنك مضطر يدفع بالدولار رغم حسابي بالعملة المحلية فبالتالي البنوك ورجال الدين رأت أنهم يضطروا يخرجوا دولارات في ملاذات اقتصادية محفوفة بالمخاطر

واللي شغال في تداول البتكوين لازم يكون عارف حاجات ومصطلحات كتير مثلا واحد عايز يرسل 45دولار بتكوين فاحتمال يدفع 15دولار من غير ما يعرف عمولة التحويل من الاول، فبالتالي الافتاء قالت ان ده يلزم متخصصين وشره اكثر من نفعه

وجاء التحريم

المهم لو حب الشيخ عبدالكافي ان يلغي الفساد زي ما ربنا ما قال او مصر وجاب احسن خبرآء او جابوا احسن خبرآء فقال ليهم عشان تلغي الفساد لازم  تستخدم تقنية البلوكتشاين

فاستخدموا البلوكتشاين فقالوا ليهم عشان تستخدم البلوكتشاين لازم تعمل عملة

فعملوا عملة رقمية قالوا ليهم عشان تجذب استثمارات للمشروع ده فلازم تدرج العملة دي  في منصات التداول راحوا يتدرجوا العملة دي في اي منصة فقالوا ليهم لازم التداول يكون مقابل البتكوين

فاذا البتكوين حرام فمحاربة الفساد قايمة علي الحرام فهل يصح أن نحرم البتكوين او لأ ،اذا

فهل يصح والعصر القادم عصر البلوكتشاين
تم التعليق عليه فبراير 5 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
اخي الكريم علي قدر معلوماتي بأنه من الممكن ولا يشترط استخدام تكنولوجيا البلوك شابن بدون ان يكون هناك وجود لعملة البيتكوين .
لانها برمجة فإن كان العلماء اجتمعوا علي محاربة الفساد وارادو ان يستخدمو تقنية البلوك شاين فلا حرج من هذا لانها وسيلة من ضمن وسائل التأمين وثورة برمجية سوف تغير مفاهيم كثيرة
دائما نسمع ونري اخبارا ان دول كثيرة سوف تعتمد تقنية البلوك شاين في مدفوعاتها او في اي مجال اخر
ونحن حينما نشاهد الخبر بعض الاشخاص بتخيل انهم سوف يدرجون البيتكوين وان البيتكوين تدعمه الدولة ولكن يوجد فرق كبير بين تقنية البلوك شاين والبيتكوين القائم علي هذه التكنولوجيا البرمجية.
ماذا سنفعل لو اننا اصبحنا ذات يوم  في مصر ووجدنا انه تم تجريم التعامل بالبيتكوين ومن يقم بعملية بيع او شراء سوف يعرض للمسألة القانونية ويلاحق
مثل منتديات التي تقوم بالبيع والشراء مثل معهد ترايدنت!
وانا اري انه الخطوة القادمة سوف تفعل الدولة هذا لانه بما انها حرمته فسوف تجرمه وسوف تكون صارمة
ارجع الي كلامك
اذا اراد العلماء محاربة الفساد فتم اللجؤ الي البلوك شاين ووجدوا انه لابد من اضافة البيتكوين حينها سوف تكون تقف ورأها دولة وبنك مركزي وقوانين تنظمها وتحميها وتحمي مستخدميها اي انها اصبحت مركزية وخرجت من طور اللامركزية حينها يكون العمل بها مشروع وجائز
ولا حرج اخي الكريم ان العلماء تحرم شئ اليوم وبعدها ب٥سنبن تفتي بأنه حلال وترجع عم فتواها هم بشر وفي المستقبل يستجد مستجدات ينبغي للعلماء ان يأخذو بها واذا وجدو ان بعد هذه المستجدات ينبغي  التعديل فلابد ان يقومو بالتعديل. مثل السجائر لم يحرمها احد من قبل حتي جاءت دار الافتاء المصرية ويرأسها الدكتور نصر فريد واصل عام١٩٩٩ وقام بتحريمها فلا حرج بأن تتغير الفتوي بتغير الزمن والمستحدات اللي تتطرأ علي موضوع الفتوي والله اعلى واعلم
تم التعليق عليه فبراير 5 بواسطة user5 عضو فضي (2,482 نقاط)
اعلم أن البلوكشين ليس حكر ع البتكوين وهناك ازيد من 1300عملة الغالبية لها بلوكشين
لكن اعتقد تحريم البتكوين يتبعه تحريم كافة العملات لان البتكوين الاصل
الاهم لن تستطيع الحكومة ان تتحكم في البتكوين لانه اصلا لا مركزي ولا تستطيع تجريم الاعمال القائمة عليه لان باختصار مفيش اعمال قائمة عليه في مصر ولا بورصات ولا ATMنصرف منه
اما عمليات الشرآء فانت كأنك شاري تطبيق من متجر
ولا تعرف مين مشتريه
بعد كده مصر فيه مسيحيين فهل الفتوي تلزم الاخوة النصاري انهم ما يشتروا بتكوين
البتكوين حتي لو البنك شرعه فالمركزية في التعدين نفسه واعتقد مصر لديها أجهزة تعدين محترمة بس غالبا مش تعدن بتكوين والله اعلم
تم التعليق عليه فبراير 5 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
اخي الحبيب ليس لنا صلة بأخواتنا المسيحين وليس لهم شأن بفتوي دار الافتاء ولكن ان قامت الدولة بتجريم البيتكوين سوف يكون الكل سواء
اخرا اسأل الله ان يهدينا سبيل الرشاد احمعين
تم التعليق عليه فبراير 5 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
الاخ user5 اختلط عليه الامر بين التحريم والتجريم.
التحريم يخص المسلمين في انحاء العالم وهي فتوى يمكنك الاخد بها او تركها انت وضميرك، لكن التجريم يخص مواطني البلد فقط الذي تم فيه سن القانون وهو امر لايفرق بين المسلم او المسيحي....
تحياتي لكم ولمناقشاتكم القيمة.
تم التعليق عليه فبراير 6 بواسطة user5 عضو فضي (2,482 نقاط)
ع ما اظن انكم فهمتوا كلامي بشكل تاني
تأنا  باقول هل الاخوة من الديانات الاخري الفتوي ملزمة لهم
فطبيعي لأ مش ملزمة ،لهم دينهم ولنا ديننا
القصد ليه احنا كمصريين جزء مسموح ليه يشتري بتكوين وجزء لا فالاصل أن مصر عايز تجرم البتكوين او العملات
يبقا قانون من البنك المركزي
زي اللي حاصل في بلاد تانية
تم التعليق عليه فبراير 6 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
مفتي المسلمين في مصر اجتهد وأفتي يأن البيتكوين حرام
هو قد رأي انه من وازعٍ دينيْ وحرصه علي دينه وشعائره وانه رجل ذو علم وأهل فتوي قام بالافتاء والله اعلم(نتفق او نختلف علي نية الفتوي)ولكن هو رأي ذلك ففعلها الرجل.
فلا مجال للمقارنة بيننا وبينا اخواتنا المسيحين.
مثلي انا عندما قررت الخروج
اردت ان اقول سبب الخروج حتي يستريح قلبي واحس بالرضا (حب لأخيك ماتحب لنفسك) وأسمع وجهات النظر الاخري ونتبادل الاراء  والاجتهادات
جزاكم الله خيرا علي سعة صدركم وعلي ادبكم الجمّْ في النقاش
+2 تصويتات
تم الرد عليه فبراير 9 بواسطة mohamed4145 مهتم (123 نقاط)
اهنئك على قرارك الذى اخترته .

شاهد هذا الفديو بخصوص بيع العملات https://www.youtube.com/watch?v=TvbawdPpDkc&feature=youtu.be
تم التعليق عليه فبراير 10 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
بوركت استاذ محمد لقد شاهدت المقطع جزاكم الله خيرا
والمقطع اضافة لقائمة العلماء التي افتت بتحريم البيتكوين
وانا اميل للتحريم حتي وان كان بها شبهه اقرأ
الحديث الشريف :
(( عَنِ النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : وَأَهْوَى النُّعْمَانُ بِإِصْبَعَيْهِ إِلَى أُذُنَيْهِ ! إِنَّ الْحَلالَ بَيِّنٌ ، وَإِنَّ الْحَرَامَ بَيِّنٌ ، وَبَيْنَهُمَا مُشْتَبِهَاتٌ لا يَعْلَمُهُنَّ كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ ، فَمَنِ اتَّقَى الشُّبُهَاتِ اسْتَبْرَأَ لِدِينِهِ وَعِرْضِهِ ، وَمَنْ وَقَعَ فِي الشُّبُهَاتِ وَقَعَ فِي الْحَرَامِ ، كَالرَّاعِي يَرْعَى حَوْلَ الْحِمَى يُوشِكُ أَنْ يَرْتَعَ فِيهِ ، أَلا وَإِنَّ لِكُلِّ مَلِكٍ حِمًى ، أَلا وَإِنَّ حِمَى اللَّهِ مَحَارِمُهُ ، ألا وَإِنَّ فِي الْجَسَدِ مُضْغَةً إِذَا صَلَحَتْ صَلَحَ الْجَسَدُ كُلُّهُ ، وَإِذَا فَسَدَتْ فَسَدَ الْجَسَدُ كُلُّهُ ، أَلا وَهِيَ الْقَلْب))
وشاكر لك علي تهنئتك
تم التعليق عليه فبراير 12 بواسطة mohamed4145 مهتم (123 نقاط)
ولكن هل سمعت ما قاله فى نهاية الفديو بان ما اكتسبته من مال فهو حلال  و يمكنك سحبه طالما لا توجد خسارة
تم التعليق عليه فبراير 12 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
اخي هو قال انك اذا عزمت الخروج فلا تخرج الا بعدما تقوم بتحصيل رأس المال.يعني في حالتي انا قمت بحصر كل عمليات الاموال الذي ادخلتها الي المنصات مع السحب بالاضافة الي عمليات الشراء التي تمت PayPal وقمت بتجميع المبلغ ولقد ساعدني الاخ bitcoiner جزاه الله خير بمعرفة قيمة البيتكوين في يوم التحويل الي المنصة وقمت بحساب القيمة حتي استرد راس مالي وكانت تمت بعض المعاملات عندما كان البيتكوين 500$ ال700 $ واستخرجت راس مالي فقط والباقي ليس ملكي فأنا اري انه ليس حقي .وبهذا قد حصلت علي راس مالي فقط.
الشيخ يقصد في حالة انك سحبت ارباح في فترات كثيرة واردت ان تخرج فلا حرج فيما اخذته سابقا واحصل علي رأس مالك ودع هذه التجارة.
يعني لا يجوز بأن يكون عندك أموال واستثمارات وعملات انت مخزنها للربح واردت الخروج من هذا ان تقول لن اخرج الا بعد ان ترتفع اسعار العملات التي تملكها والبيتكوين يعاود التعافي ويصل ال٢٠٠٠٠$ وهكذا.
لانه اذا فطنت لهذا فأنك اصبحت تريد ان تربح وتستمر في المعصية حتي تحصل علي اكبر قدر من الاستفاده.
هذا مايقصده الشيخ خروج بلا خسارة رأس المال ولا تلتفت للارباح التي قمت بسحبها في الماضي وانفقتها
هذا مافهمته من كلامه
والله اعلم.
واشكر ادارة المنتدي لانهم افسحو المجال للنقاش والتحدث بدون قيود او حظر
جزاكم الله خيرا
+2 تصويتات
تم الرد عليه فبراير 13 بواسطة manhalr78 مهتم (122 نقاط)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك أخي الكريم لحرصك على الحلال وتجنّبك الحرام ، ولكن إعلم أخي الكريم أننا في عصر بلاء قد كثرت فيه الشبهات .. وطبعاً لا أقول هذا كمبرر لاستمراري في التجارة بهذه العملات الرقميّة ..

لست عالم دين لكي أعطيك فتوى قطعية ، ولست مختصاً في الدراسات الإسلامية .. ولكنني أحب الإطلاع ، وعلى ضوء هذا أردت أن أدخل معك في هذا الحوار ..

أخي الكريم ، أريد أن أقول لك هذا الكلام فقط لكي تأخذ بعض الثقة من كلامي (وليس لأبرز عضلاتي أو أرائي معاذ الله) ، ولكنني بدأت أيضاً في العملات الرقمية ، وما أن بدأت حتى جاءتني الوساوس ، ليس بخصوص البيتكوين (فأنا أراها عملة رسمية تماماً) وإنما بتداولي بعملات أخرى ، وساءت بي الحال وبدأت أبيع بخسارة ، ولم يعلم بحالي إلا رب العباد ..

أردت أن أقول لك هذا فقط لكي تطمئنّ أنني لن أتّبع أهوائي ، والحكمة ضالّة المؤمن ، وماعجزت عن التثبت في حكمه فاستفتي قلبك ، فالقلب يشعر بحلاوة الحلال وكراهية الحرام (صدقني يشعر بها كل الناس) إلا من ران على قلبه والعياذ بالله ..

البيتكوين بنظري الشخصي (وأريد أن أقيسه على حكم شرعي ولست مجتهداً بدين وإنما أجتهد في القياس على حكم شرعي اتفق عليه العلماء) أقول وبالله التوفيق أن البيتكوين لمن لا يعرفه ، هو عملة مثله مثل الدولار تماماً ومثل اليورو تماماً ، العملات الورقية سابقاً كانت تعادل بالذهب ، أما اليوم فتعدل قيمتها فقط في بيعها وشرائها والبيتكوين كذلك ، فإذا شاع الأمر بين الناس واستبدل بالعملات الورقية، فأخشى ما أخشاه أن يصدر فتوى بتحليله ولكن بعد فوات الأوان .. ربما صدرت فتاوى لعالم دين يعرف تاريخ الصحابة كلهم واجتهادات السلف كلهم أجمعين (بارك الله في مشايخنا) ولكنه ربما لم يعرف عن البيتكوين أكثر من معلومات صغيرة وصفها له أحدهم أنه متقلب السعر وغير مكفول وربما هو وسيلة للكبار لكي يجنوا أرباحاً من الصغار وهكذا ، فانطلق ذلك العالم فأفتى بما سمعه وعرفه عن ذلك الشيء الجديد الذي لم ندرك كنهه بعد ..

ثمّ إن أكثر مشايخ السلف أباحوا تجارة العملات الورقية والربح من بيع الأسهم عند ارتفاع سعرها ، فبالله عليك ماهو الفرق بين هذا وذاك ؟؟

سأضرب مثالاً آخر لتتضح الفكرة ..

الطماطكم لمن لا يعلم ، كانت منتشرة كنبات زينة قبل 150 عام تقريباً ولم يأكلها معظم الناس لأنهم كانوا يظنونها نبتة سامة ، ما رأيك أن يفتي شيخ بها ؟؟ بالتأكيد سيفتي بحرمانيتها لأنه يظن أنها نبتة سامة تضر بالجسد !!

ولكن ما رأيك أن يتبين ذلك العالم نفسه حقيقة فوائد الطماطم اليوم وأنها غنية بفيتامين سي ؟؟؟ بالتأكيد سيغير رأيه !! ويفتي بغير ذلك إن شاء الله ..

البيتكوين والله أعلم ماض إلى السيطرة على كل التداولات فهو تكنولوجيا حديثة وليس في ذلك شيء حرام والله أعلم ..

لو كنا كمسلمين أقوياء نطلع على كل منتجات السوق أو ننتجه بطريقتنا لكنا أنتجنا الكثير من الأمور الحلال ، ولكن ليس علينا أن نخاف من كل شيء جديد فنعتبره حراماً أول مانراه بدون أن نقرر لماذا

اللهم أرني الحق حقاً وارزقني اتباعه وأرني الباطل باطلاً وارزقني اجتنابه

لي طلب صغير إخوتي ، ما هو رأي الشريعة في الهارد فورك للعملات ؟؟ لم أجد أحداً يتكلم عن ذلك

والسلام عليكم ورحمة الله
تم التعليق عليه فبراير 14 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
ماشاء الله عليك وعلى ثقافتك الواسعة.
وتحية خالصة للاخ حسن الذي افتتح هذا الموضوع للنقاش الجاد ويكون فرصة ايضا لاعادة التعرف على الاعضاء.
تم التعليق عليه فبراير 14 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
عُدل فبراير 14 بواسطة HASSAN
بوركت اخي الكريم رزقك ربي الحلال
اود ان اضيف الي كلامك حبيبنا.
هل البيتكوين لها اساس او اصول ام انها برمجة وهذا لايقلل من شأن البرمجيات فهي ثورة ولابد من اللحاق بالركاب.
ولكن الحديث عن برمجة البيتكوين التي اصبحت عملة يتضارب عليها بدون عامل أمان واحد.
يعني مثلا مثل ماحدث ان الصين سوف تغلق مجمعات التعدين وان كوريا الجنوبية سوف  تقوم بحظر العملات  ولكن تم التراجع  وسوف يتم تقنين اوضاع منصات التداول والتحقق من الهويات وهكذا
اليس هذا من شأنه ان يضر البيتكوين وقد حدث وهبط السعر .ماذا لو تم تتضيق الخناق علي العملات انا اقول ماذا لو. يعني تعالي اخي نتخيل وهذا من الممكن ان يحدث ليس ببعيد مثال موضوع الدولار الرقمي واستدعاء المسؤولين في منصة bitfinex
اقصد اقول ان كل شئ معرض للفقدان بين ليلة وضحاها
ايضا عندما تودع اموالك في منصة تداول وتعرضت المنصة للاختراق وسرقة كل مافيها او قامت بالنصب علي المستثمرين.طبعا لايوجد تعويض للمستثمرين
ماذا لو قامت شركات التعدين السحابي بالنصب او بالاغلاق لاي سبب كان مثل ماحدث مع موقع hash ocean انا اعلم انه موقع نصب وليس تعدين ولا يملك مزارع تعدين انا اريد ان اوصل لك الفكرة.
مثال اخر قمت بشراء عملة وهبط السعر لمستوي مخيف ثم انتظرت حتي يعاود الصعود ثم وجدت ان المنصة تعطي مهلة لااصحاب هذه العملة للتخلص منها لانها سوف تقوم بحذفها لقلة التداول عليها مثل منصة  poloniex فتضطر للتخلص منها وانت خاسر خسارة كبري او تقوم بتحويلها الي منصة ثانية وتنتظر وتنتظر حتي يتعافي السعر وتصل الي شعر الشراء لكي تتخلص منها.
اود ان اذكر مثال وارجو من الاخوة التحقق منه والتفكر فيه
انت تملك عملة Xrp موجودة علي بولونيكس بسعر ٢دولا ثم وجدتها علي منصة اخري3.5فسوف تسارع وقلبك يخفق حتي تقوم بتحويل الxrp الي المنصة الاعلي سعرا وتستغل هذا الثغرة وغفلة الدعم القائم علي المنصة وتقوم فورا  ببيعها.
وعندما تقوم بالتحويل ثم البيع بالسعر المرتفع هذا ثم تجد ان المنصة قد قامت بتعطيل عملية الايداع للعملة لااسباب فنية وطبعا هذا الإجراء للحد من تحويل العمله من منصات خارجية والبيع بالسعر المرتفع
تكون انت في قمة السعاده والبهجة لانك اقتنصت الفرصة قبل ان يقوم القائمين علي المنصة بالانتباه لهذا الخلل وتعطيل ال الايداع.
هذا ربح حلال طيب؟
انت ربحت مالا من شئ يعتبره القائمين علي المنصة خسارة لهم او هو شئ مرفوض ان يتم عندهم انت قمت بالربح عن طريق غفلتهم.والاغرب اننا نقول الحمدلله ربنا كريم بعد اتمام عملية البيع قبل الغلق
انا كنت افعل ذلك.
مثال اخر تجد بعض الاشخاص الذين يقومون بتوصيات الico يقولون عملة قوية يقف وراءها فريق قوي وخارطة طريق ممتازة ولكن اخذر بالدخول بكل رأس مالك لانه من الممكن أن تفقد مالك ويعتبر المشروع عملية نصب وحدث كثيرا.
انا اري ان كل الأمثلة التي طرحتها تندرج انها ربح خبيث غير طيب كما ذكرت سابقاً الربح من خلال الpump ختي وان تم بدون المشاركة مع جروب صناع الpump
البيتكوين نزل سعره وكللنا نقول لبعضنا الصبر فسوف يرتفع الصبر فسوف يرتفع وقال بعض المحللين ان البيتكوين سيصل الي 50000$نهاية العام الحالي وتشتري الناس
وتزيد لانها سوف تربح ربح خيالي ومن المحتمل ان تخسر كل اموالها في طرفة عين.لانه لا يوجد ضامن لهذه العمله وهذا ماأستند عليه العلماء.
حكم شرعي:لايجوز بيع السمك في الماء ولا الطير في الهواء. حتي وانك تري الطير او السمك وتعرف ان عندك القدرة علي اصطياده ولكن لايجوز بيعه الا عندما تملكه .فأن فعلت وقمت ببيع السمك في الماء فقد قمت ببيع فيه غرر وهذا محرم في شريعتنا
ولا بيع منزل او بناية وهي مجرد حبر علي ورق الا في حالات خاصة.
اود ان اضيف شئ اخيرا اذا قامت الدول بتقنين البيتكوين والاعتراف بها لانها اصبحت شئ ضروري وأصبحت محلها محل العملة الورقية او المعادن وقتها فأصبحت مباحة شرعا لانها اصبح لها ضمانة او قوانين او اعتراف بها.
اعرف اني كثير الكلام واطول دائما في الرد واقوم بالتفرع كثيرا في الموضوع
سامحوني اثابكم الله واتوجه خاصة لمن يقوم بمراحعة الرد او الموضوع قبل النشر
ملاحظة اتوجه به للقائمين علي المنتدي عندي مشكلة اواجهها حينما اقوم بالرد اريد ان اقوم باختيار بالإجابة حتي يظهر الموضوع في الامام ويتجدد حتي يتسني لنا طرح آرائنا ولكني لا أجد هذا الاختيار .لا يوجد غير امكانية التعليق فقط
شكرا علي سعة الصدر
تم التعليق عليه فبراير 14 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
شكرا لك اخي bitcoiner بوركت
تم التعليق عليه فبراير 14 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
شكرا لك اخي حسن.
احب ان اضيف العملات الوطنية معرضة للفقدان بين عشية وضحاها ايضا ...مثلا عندما تفرض البنوك الدولية على بلد ما تعويم عملته اذا اراد الاستفادة من القروض..ماذا سيحدث...
الذي سيحدث ان عدد وحداتك في البنك ستظل كما هي لكن قيمتها ستنخفظ او ستنهار لانها ايضا ليست مدعومة بشيء ايضا.
اذا كنت مثلا املك مليون درهم في حسابي وهذا المليون استطيع شراء به شقة ...لكن اذا تم تعويم العملة هذا الرصيد يمكن ان اشتري به شقة او فيلا او لن يكفي حتى لشراء سيارة...وفي حالة التضخم لن تشتري دراجة...جميع الاحتمالات واردة....
ماذا لو كانت العملة مدعومة بالذهب انذاك لايوجد شيء سيأثر على قيمة رصيدي في البنك.
لذلك اغلب رجال الاعمال لاتحتفظ بارصدة مالية كبيرة بل تستثمرها في شراء الذهب والاسهم والعقار... لانهم يعلمون ان الارصدة النقدية لاتساوي شيئا فعليا. وهذا لايتم التحدث عنه اعلاميا وايضا لايتم الاشارة الى ان الدولار ايضا كان قي وقت ما مدعوما بالذهب وعندما ارادت الدول الكبرى مثل الصين سحب الذهب من البنوك الامريكية تم تغيير النظام واصبح الدولار قيمته مرتبطة بالنفط حيث تم فرض بيع وشراء النفط مقابل الدولار وتم الموافقة عليه من طرف منظمة الاوبك وهذا مايجعل الدولار لايزال يقاوم بعد التخلي عن ارتباطه بالذهب.
وقد تم فك ارتباط الدولار بالذهب لان البنك الفيدرالي كان يطبع اوراق اكثر مما يوجد لديه في الخزانة من الذهب وكان النظام انذاك هو انه لاتتم طباعة اي ورقة الا بعد اظافة قيمتها من الذهب الى البنك.
تم التعليق عليه فبراير 14 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
انا معك ومتفق تماما في قولك اخي bitcoiner ولكن انظر الي نسبة المخاطرة في البيتكوين اعلي من البنوك ليس كللهم سواء الخطورة مرتفعة بنسبة كبيرة مقارنة بالبنك
تم التعليق عليه فبراير 14 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
هذا صحيح...لكن عودة بالخط الزمني منذ ظهور البيتكوين سنة 2009 الى الان
قارن هذا الخط الزمني مع الدولار وستجد فعليا ان للبيتكوين قيمة تخزينية افضل من الدولار.
لنفرض مثلا ان شخصا ما في 2011
عمل لمدة سنة باجر شهري بالدولار وشخص اخر عمل باجر شهري بالبيتكوين
وقام كلا الشخصين بادخار اجر هذه السنة
من هو فعليا الذي ذهب عرقه هباءا هو ان الذي ادخر الدولار سيجد انه بعد 8 سنوات انخفظت قيمة ادخاره للنصف لارتفاع الاسعار وفعليا ليس هنالك ارتفاع اسعار انما انخفاظ قيمة الدولار.
هل البيتكوين يصعد وينزل بهامش كبير جدا...نعم
لكن لايجب النظر الى البيتكوين كوسيلة لجني ارباح في شهر او حتى سنة...يمكن اعتبار البيتكوين كوحدة تخزينية يعني بدل ادخار الدولار لمدة 5 سنوات بدل ذلك يمكنك ادخار الذهب او البيتكوين.
store of value
كلما ارتفع البيتكوين بشكل كبير يرجع الاعلام للتحدث عنه بكثرة مرة اخرى ...الذي يحدث ان مكتشفين جدد للعملة الرقمية بتعرفون على البيتكوين في اعلى سعر له فيقومون بالشراء وبعدها يعمل تصحيح وينزل ويبدأ بيع الهلع.
الم تلاحظ اخي الكريم ان البيتكوين سيكمل عامه العاشر السنة المقبلة 2019 اي انه اكمل عقد من الزمن واذا نظرت الى هذه العشر سنوات ستجد انه يأخد اتجاه تصاعدي على المدى الطويل رغم الانخفاضات يعني انه ينزل خطوة ويصعد خطوتين...
كذلك الذهب نفس الشيء...
الدولار يظهر في المؤشر انه هامش تذبدبه صغيير لكن اذا نظرت على المدى الطويل ستجده مدمر لادخارات المتقاعدين والموضفين في العالم.
تحياتي لك وان شاء الله يصبح هذا الموضوع الذي قمت بافتتاحه مرجعا عربيا للنقاش حول هذا الامر واذا كان هنالك اي مستجد قوموا اخواني الكرام بوضعه في هذا الموضوع.
تم التعليق عليه فبراير 15 بواسطة manhalr78 مهتم (122 نقاط)
أخي الكريم ، اعذرني ، عليك أن تعي بعض الأمور الأساسية قبل أن تقول كلامك هذا ..
1) إطلاق الأحكام لا يأتي جزافاً .. مثلاً هناك نصّاب ، وهناك مال غير مكفول وهناك سمك في الماء ، ليس الأمر بهذه السهولة لكي تقيس البيتكوين على هذا الأمر .. فالذهب مثلاً يا أخي في سنة 2000 هبط هبوطاً لا تتخيله !! أسوأ من هبوط البيتكوين اليوم !! وفي سنة 2011 ارتفع ارتفاعاً حوالي 4 أو خمس أضعاف !!! وربما حضرت هذه الفترة ..
ولو طرحت روسيا الذهب في الأسواق اليوم لربما رخص سعر الذهب كثيراً .. أخي الكريم إذا كنت تقيس أمراً فعليك أن تقيس مافعله عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه عندما قدم المدينة وباشر التجارة .. ففي قول سمعته للشيخ علي الطنطاوي رحمه الله أنه كان يشتري الجمل مع عقال ويبيعه بنفس السعر بدون عقال .. ثمّ انطلق من ذلك .. هل هذا ربح حلال أم حرام ؟؟ بالطبع حلال !! فالإسلام يعطي صحة البيع أن يتراضى البائع والشاري عن طيب خاطر على السعر وبدون استغلال من احتكارأو فوائد ربوية أو غيره .. انتهى .
2) ليكن في علمك أخي أن بعض المشايخ في بلاد الشام ومصر ربما اختلفوا في تجارة العملات (حتى الورقيّة) منها ، ولا أعلم إذا اطلعت على المزيد ، فربما أتباع المذهب الحنفي يحرمونه (لا أعلم) المهم أن تجارة العملات جملة وتفصيلا عليه خلاف ، أما مشايخ السلفية بشكل عام فغالبهم لم يحرم تجارة العملات الورقية
3) برأيي ما يجري على العملات الورقية من فتاوى يجري على العملات الرقمية جملة وتفصيلا من أحكام الربا والغرر ووجوب الزكاة وحتى الصدقة  ..
4) مايعجبني في الفتاوى السلفية وكذلك الفتوى التي قدمها الشيخ الفاضل محمود عبد الكافي هو ذكر الحكمة والسبب من التحريم الذي يراه في العملات الرقمية ، فإذا رأيت السبب الذي ذكره مقنعاً فأنت وقلبك لما يرتاح إليه .. (بصراحة أنا لا أرى سببه مقنعاً ، هو يقول أن لا هيئات دولية تعترف بهذه العملة ، هذا الكلام مرفوض .. هناك تشريعات وقوانين لتنظيم هذه العملة حتى في كوريا هناك قوانين لتنظيمها والتعريف بمالكيها منعاً لغسيل الأموال ليس إلا) وسترى أخي الكريم إن شاء الله (والله غالب على أمره) بأن هذه العملات ستحقق المزيد من الإنتشار ، وساعتها ربما يتفق المشايخ على إباحة تداولها (والله أعلم) ربما تتساءل ماقيمة هذه العملة التي هي عبارة عن برمجة ؟؟
أنا أقول لك : هذه العملة ليست مجرد برمجة ، وإنما فكرة عظيمة لتيسير أمور الناس ومحاولة التخلص من سيطرة البنوك المرابية ، وربما تنهار دول وتتطور دول أخرى بسببها نعم !! فالإقتصاد توفيق من الله الذي يبسط الرزق لمن يشاء .. ولا ضير في ذلك !!
أنا أدعوا علماءنا وأئمتنا (جزاهم الله خيراً) بدلاً من إطلاق الأحكام أن يقدموا على هذه العملات ويدرسوها جيداً (ويفصّلوا في الفتاوى بدلاً من رفضها جملة وتفصيلاً ، فهناك عملات كثيرة تحتاج لفتاوى ونحن في غفلة عنها)، فالدنيا تتغير ولا بد أن نركب موجة التطور ، الإسلام ليس دين رفض الجديد وإنما دين يستوعب الجديد ويوجهه في الطريق الصحيح ..
انظر أخي ، تغيرت الأعراق والثقافات واللغات والشعوب وحتى الزمان تغير منذ 1400 سنة ، ومازال الإسلام يوحد بين كل هذه الأعراق والشعوب فينبذ ما تطرّف منها ويوجه كل هؤلاء البشر إلى الفطرة السليمة !! ما أعظمه من دين !! في كل هذه العصور كان الإسلام يتوافق مع كل التطورات ويستوعبها ويحتويها .. هناك ثوابت لا نحيد عنها .. فالاحتكار والربا والغرر والغش كلها أمور مرفوضة قطعاً بإجماع الأئمّة .. وهناك تفاصيل تدخل حياتنا كلما تغير الزمان والمكان
أخي الكريم ، صدقني أنني أفخر بديني .. هذا رأيي وأنا والحمد لله مقتنع به تماماً وقلبي مرتاح له تماماً ، وأنت استفتي قلبك يا أخي ، ولا أقصد معنى ذلك أن تسلك هوى النفس وما ترغب ، وإنما أن تشعر بداخلك بالحلال ، فالحلال يريح القلب مهما كان ، والحرام يعضّ على قلبك صدّقني مهما كان .. والله أعلم
تم التعليق عليه فبراير 15 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
اتفق معك إيضا تماما في كل معلومة ذكرتها
وانا اري ان هذه الأسباب هي التي جعلت الامر به لبس كبير علي عامة الناس وبعض من العلماء فمنهم من تجنب الافتاء مثل الدكتور محمد صالح المنجد. ومنهم من قام بالادلاء بدلوه مثل الدكتور عمر عبدالكافي واخرين
نسأل الله تعالى ان يهدينا سبيل الرشاد
واود ان اضيف واذَّكر اخواتي
علينا ان نلجأ لله تبارك وتعالي ونطلب منه ان يهدينا ويريح قلوبنا وينير بصيرتنا وبصيرة اهل العلم في هذا الامر.
أحسن الله إليكم
تم التعليق عليه فبراير 15 بواسطة HASSAN عضو فضي (1,231 نقاط)
بارك الله فيك اخي الحبيب وجعلك وإيانا نفخر بديننا حتي نلقي الله
اود ان اوضح لك امرا
ماقلته بخصوص بيع السمك في الماء والطير في الهواء هذا قول العلماء ولست انا وهم من قالو انه بيع في غرر.
وانا لااطلق أحكاما جزافاً بل انقل ماقاله بعض العلماء واخرهم الدكتور عمر عبد الكافي. وليس هو الوحيد الذي تكلم في هذا بل هناك علماء تحدثوا وافتوا بالتحريم
وانا لم اقم بالقياس بين السمك في الماء والبيتكوين بل العلماء.
انا كل ماقلته ولم يأتي علي لسان العلماء هو شرح بعض المعاملات التي تتم في المضاربات وما يحدث في المنصات
وقمت بتفصيلها وكنت دائماً اقول وأسأل القارئ للموضوع حتي يتفكر في المسألة وله الاختيار(اهذا ربح حلال طيب يزكيه الله)هذا دعوة للتوقف والتفكر والتأمل وانت تاخذ القرار
اما عن قناعتي الشخصية والذي يميل اليها قلبي انها محرمة
والله اعلم.
واعتذر لكم جميعا ان كنت قد أسئت في طرح بعض المفاهيم وخانني تعبيري واسلوبي.
وفقكم الله الي مايحب ويرضي
تم التعليق عليه فبراير 15 بواسطة manhalr78 مهتم (122 نقاط)
أخي الكريم بارك الله فيك ، أنا لم أنتقد بيع السمك في الماء وما إلى ذلك ، ولكن سأقول نقطة غاية في الأهمية ..
لا مناص من أن علماءنا نجلّهم ولهم كامل احترامنا ، وأكثر ما أعجبني في كلام الشيخ عمر عبد الكافي هو ذكر السبب من فتواه ، وهذا فحوى الكلام وتركيزي كله عليه ..
أخي الكريم ، صدّقني لو أنك تعيش عصر انفصال العملات الرقميّة عن قيمة معادله من الذهب لرأيت مشايخنا قد أفتوا بنفس الفتوى والله أعلم ، ولكنه شيء عمّ وطغى ..
البيتكوين شيء جديد علينا ، ربما لم يدرك فوائده الكثير من الناس ، وما أحوجنا إلى من ينوّر طريقنا إنسان لديه العلم الديني ويفهم طبيعة البيتكوين بتفاصيله كلها .. وكما قلت مراراً ، المشكلة صدّقني ليس في البيتكوين ، وإنما بالكثير من المعاملات الجديدة التي خرجت مع العملات الرقمية ..
وفقك الله أخي لما فيه الخير في الدنيا والآخرة ، وطالما قلبك يقول كذلك فهذا هو المراد .. والله تعالى يحبّ العبد الصابر ..
+1 تصويت
تم الرد عليه مارس 1 بواسطة mr.mango عضو فضي (1,252 نقاط)
مساكم الله بالخير جميعاً وبارك الله لكل من يتحرى الحلال

أنا قرأت كل المعلومات التى شارك بها الإخوة الأفاضل، وشخصياً مريت بكل التساؤلات دى ووصلت لقناعة شخصية ملخصها ما يلى:

1. نحن بحاجة لشيوخ درست الماهيه التكنولوجيه لعملات البلوكتشين بقدر دراستها للعلوم الشرعيه، الإفتاء بناء على العلم الشرعى بشكل متخصص وبعض المعلومات المنقوله لهم (حسب فهم الناقل) يُنتج لا شك فتوى غير صائبة، وأكاد أجزم بنسبة 100% أن الفتاوى القليلة التى خرجت بالتحريم ستتغير مستقبلاً ليس لتغير الظرف وإنما لتغير درجة معلوميتهم بماهية ما حرموا، وخير مثال على ذلك فى مصر بتحريم أعلام المشايخ السلفيه للتليفزيون والتصوير فى مطلع الألفينات، ثم ماذا الأن؟ يتربعوا جميعاً على عرش أضواء البلاتوهات

2. نحن كمسلمين يتوجب علينا قبل إرتضاء فتوى من أحد المشايخ أن نكون على قناعه عقليه بها بقدر علمنا وقدرتنا العقليه على الإطلاع والمقارنه، لأنه ليس لدينا فى ديننا من يسمع منه بلا رد إلا المعصوم صل الله عليه وسلم، جميع من خلفوه هم أهل إجتهاد وفتاويهم محل إقتناع عقلى ف المقام الأول، وسنحاسب على هذا، مثال: حينما يفتى الأزهر ذاته الذى حرم البيتكوين بأن الفوائد من البنوك ليست ربا، هل يمكننى كمسلم أعلم يقيناً أنها ربا أن أتبع فتواهم وأعلقها فى رقابهم؟ بالطبع لا لأن لدى من العقل والإطلاع لكى أقارن فتواهم وأقرر أنها ليست مقنعه لى، ويتوجب على فعل ذلك لإن العقل مناط التكليف ف الشرع، وليس الإتباع

3. تقنياً وإقتصادياً ما الفرق بين رصيدى فى الفيزا كارت ورصيدى بالبيتكوين؟ الإتنين أكواد برمجيه إلكترونيه ولا يوجد لهم وجود فيزيائى، الكريديت كارد يمكن تحويله الى نقود ملموسه وكذلك البيتكوين، الدولار كعمله ورقيه ليس لها غطاء قيمى بالذهب، وقد استمدت قوتها من تعارف الناس عليها وتوافقهم عليها، وهذا ما شرط اقره العلماء للمبادلات بالعملات منذ قديم الزمن بديلا عن الذهب والفضه (توافق الناس)، اما فكرة المخاطرة وعدم معلوميه ومركزية منتجى التقنية فنفسها كما تفضل الإخوة بالأعلى موجوده فى جميع القطاعات الإقتصادية، اذا العملات الرقمية فى حد ذاتها القائمة على مشروعات حلال هى عملات لا غبار عليها شرعاً (وهذا رأى شخصى وليس فتوى)

4. البامب والدامب حرام على من يقومون به، محل شك للمنتفعين منه وقد علموا ان ربحهم نتيجه بامب، ومحل رأى هو التغرير بالناس وحثهم على الشراء بتداول معلومات غير صحيحة، أما فكرة انك تكسب من ضرر الأخر فهى قياس فى غير محله فى رأيى لإنك لو تبيع سلعه ما وقررت أن ترفع سعر البيع قليلا لمزيد من الربح فربحك هنا حلال برغم انه جاء من خسارة المشترى منك (دفع زيادة) ولكنه ارتضى منك السعر الذى اشترى به (هذا الموقف يختلف عن الإحتكار، الإحتكار زيادة بشعة بعد تخزين وتجويع السوق لغرض تعظيم الربح من رفع السعر المتعمد حين تكون انت المتحكم فى السوق)

5. تداول العملات فى المدى الزمنى القصير محل شك بالنسبة لى، لكى تتلافى ان تقع ضمن دائرى الربح من بامب، اشتر وبع على فترات متباعدة يكون سعر العمله فيها قد ارتفع بشكل طبيعى بناء على العرض والطلب، وليس زيادة مفاجئة بناء على دامب، وبالتالى تداول العملات بهذا الطريقه فى رأيى مشروع بعد تلافى شك حرمانيه الإستفاده الغير مباشرة من البامب

6. بناء على أن عملة البيتكوين ومثيلاتها وتكنولوجيتها حلال اذا يصبح تعدين العملات ذات نظام pow  أراه لا غبار عليه شرعا، أنت تتقاضى أجرا فى مقابل تشغيل وتأمين الشبكة

7. فكرة وجود النصب ليست مسوغ شرعى للتحريم فى رأيى لأن النصب فى جميع المجالات الإقتصادية والسوقية، وبالتالى التحرى هو مسئوليتك أنت كمتعامل

8. يقينى وقناعاتى أن ثورة البلوكتشين لن تتراجع أبداً، وستصبح هذة التنكولوجيا هى لغة المستقبل القريب، والقريب جداً ، وتوقعى أن العملات الرقيمة هى المستقبل القريب والقادم بسرعة بديلا عن الفيزا كارت والعملات الورقيه الإعتياديه، وسيصبح لكل دولة عملة رقمية رسمية خاصة بها، بل وسيصبح لكل مؤسسة كبرى العملة الخاصة بها، وستتغير المدخولات المالية للأفراد دون التقيد بالدولة التى يعيشون بها، سيصبح مستواك المادى كفرد غير مرتبط بدولتك وإنما بحجم العملات التى تملكها، وسيصبح من حقك دون تأشيرة أن تحيا فى مستوى مواطن سويسرى وانت بالقاهرة، كل هذا فى توقعى سيحدث بفضل تقنية البلوكتشين التى ستكسر الحواجز والحدود الدولية، ولهذا الدول بكل طاقتها تحاول ترويض تطور هذة التقنية من أجل السيطرة عليها وتقنينها لتظل تحت سيطرتها المركزية تخوفا من المكاسب السابق ذكرها، بالطبع هذه المكاسب لها العديد من العيوب أيضاً، ولكن لست متخوف من القدرة على إنتاج سيستم يستطيع كبح جماح عيوبها،  العقل البشرى قادر على تطوير وتطويع تنكولوجيا البلوتكشين لإنتاج ما هو أفضل وهى لازالت وليده الإنتاج وتطويرها ات لا محاله لا خوف من ذلك على الإطلاق، مثال: ثورة إطلاق المواقع الإلكترونية فى مطلع عام 2000 ، تطورنا من dial up  الى شبكات الـ 5G ، هذا ما اقصده بالقدرة على التعامل مع عيوب عولمه البلوكتشين نتيجة للتطوير المستمر، وبناء عليه البلوكتشين سيحيا ويتطور، والعملات الرقمية (كإحدى منتوجات البوكتشين) سيظهر منها عشرات الألاف ويموت منها عشرات الألاف ايضا ويظل قطار التطور بلا توقف، تولد عملات فى محظة ما بمميزات ما فريدة وتنزل فى محطة تالية ليحل محلها أخرى بمميزات أكثر وهكذا، وتوقعى الشخصى للبيتكوين كعمله أم أنها ستحيا طويلا ولكن موتها آت لا محاله بمجرد ميلاد عمله أخرى تنافسها ميزاتها بشراسة أكثر قوة وتطور..
9. قبل أن تشترى عملة للتخزين الطويل أو التداول المتوسط (بفرض ان التداول السريع حاليا مشكوك فيه) وجب عليك تحرى مشورع العملة جيدا ومتابعه أخبارها ، لإن هناك عملات تولد نظيفه وبعد ذلك تدخل فى شراكة مع أشياء أو أشخاص ذات أنشطة محرمه فى دين الإسلام

10. العام الماضى فقط بلغت حجم المشتريات العالمية بالفيزا كارت أكثر من 50% مقايل مدفوعات المشتريات النقدية، كم استغرقت تكنولوجيا الكريديت كارد من الأعوام لتكسب منافسه النقد؟ فى رأيى أن ثورة البلوكتشين ستختزل هذة السنوات كثيراً كثيرا وستتغلب مدفوعات البلوكتشين على النقد والفيزا كارت معا فى زمن قياسى جداً وستطور كثيرا عن وضعها الحالى، فى رأيى أنها مجرد وقت وستصبح لغه المدفوعات العالمية بين الأفراد والدول، فالأفضل أن نطورها ونطوعها لتوافق المعاملات الشرعية لديننا لا أن نمنعها من المنبع، صنبور ماء يخرج مياه ملوثه مثلا، ليس الحل فى إغلاقه كليةً، بل لتركيب فلتر، ليس الحل فى التحريم على المشاع، بل بالدراسة وتوضيح ما هو حلال فيه وما هو حرام وما هو موضع شك، حتى ذلك الحين أرى أن هذا الدور هو مسئولية كل متعامل فى وقتنا هذا فى العملات الرقمية، دون التقيد بفتاوى ممكن هم ليسوا على درايه كافيه بماهيه هذة التكنولوجيا ، نعم على درايه بعلوم الشرع، ولكن ليس بعلوم التكنولوجيا، اذا كنا نحن الشباب نحاول أن نستوعبها بصعوبه بالغه فكيف بمن هم من جيل الأباء ممن لم يبلغوا من العلوم والممارسه التكنولوجيه ما وصلنا نحن إليه جيل الأبناء

ملحوظة:

أنا تقريباً لا أحب من الدعاة والشيوخ على الإطلاق إلا بضع نفر لا يتجاوز  عددعهم أصابع اليد الواحده، الدكتور عمر عبدالكافى على رأسهم ❤

لكن لم يمنعنى حبى له بإعلانى عدم الإقتناع بما ذهب إليه، وأراه قد تسرع، رضى الله عنه وجزاه خيرا

تحياتى لكم جميعاً ودمتم بود
تم التعليق عليه مارس 1 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
تحياتي اخي الكريم .كفيت ووفيت
اعجبني تلخيصك لموضوع التحريم في الجملة التالية
" صنبور ماء يخرج مياه ملوثه مثلا، ليس الحل فى إغلاقه كليةً، بل لتركيب فلتر، ليس الحل فى التحريم على المشاع، بل بالدراسة وتوضيح ما هو حلال فيه وما هو حرام وما هو موضع شك"
احلى لايك
تم التعليق عليه مارس 1 بواسطة mr.mango عضو فضي (1,252 نقاط)
حيّاك يا استاذنا
+1 تصويت
تم الرد عليه مارس 7 بواسطة Dized عضو نشيط (289 نقاط)
السلام عليك اخي بخصوص شرعية البتكوين والعملات الرقمية الشخص المفتي يجب ان يكون ع دراية واطلاع ع الاقتصاد الاسلامي وظوابطه اضافة الى العلوم الشرعية. وقد قام منتدى الاقتصاد الاسلامي والمتشكل من 32 عضوا من العلماء والخبراء والباحثين والدكاترة حتى يشمل جميع الجوانب باصدار فتوى بخصوص البتكوين وهدا رابط من منتدى طريق الاسلام

https://books.islamway.net/1/%20%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%95%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%20%D8%A8%D8%B4%D8%A7%D9%94%D9%86%20%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AA%D9%83%D9%88%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D8%AE%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%8A%D9%94%D9%8A%D8%A9.pdf
تم التعليق عليه مارس 7 بواسطة bitcoiner عضو ذهبي (15,984 نقاط)
شكرا لك على مشاركتك لنا هذا المستجد
عرب بت - أكبر مجتمع بيتكوين عربي متخصص لطرح الاستفسارات وتبادل المعلومات في مجال العملة الرقمية وتكنلوجيا سلسلة الكتل "البلوكشين"

1,523 أسئلة

3,001 إجابة

3,879 تعليقات

2,952 مستخدم

...